“شركة عمران” تنجز المرحلة الأولى من مشروع تجديد فندق “انتركونتيننتال مسقط”

أعلنت الشركة العمانية للتنمية السياحية (عُمران)، الذراع التنفيذي لتطوير القطاع السياحي في سلطنة عمان، عن إستكمال أعمال المرحلة الأولى من مشروع تجديد فندق “انتركونتيننتال مسقط” العريق، حيث تم إنجاز أعمال تجديد 80غرفة فندقية  لتعزيز مكانة الفندق إلى مستوى جديد من الفخامة.

ويهدف مشروع التجديد الذي تجريه “شركة عمران” بالتعاون مع “انتركونتيننتال مسقط” إلى إجراء تحديث شامل للفندق -الذي يعد من المعالم الرئيسة في مسقط ومضى على إنشائه 40عامًا- بالإضافة الى تحقيق معايير جديدة من الرفاهية تتواكب وجودة المنشآت الفندقية من فئة خمس نجوم في السلطنة.

وبهذه المناسبة قال بيتر واليكنوسكي، الرئيس التنفيذي لشركة عُمران: “لطالما كان فندق انتركونتيننتال مسقط جزءاً لا يتجزأ من الحياة الاجتماعية والتجارية في العاصمة على مدى السنوات الأربعين الماضية. ونظرًا لكونه أول فندق دولي يفتتح أبوابه في السلطنة، نحن ملتزمون باحتفاظه بمكانته المتميزة في السوق من خلال الاستثمار في إدخال التجديدات والترقيات الداخلية والخارجية. وسيتم تنفيذ مشروع التجديد على مدى عدة سنوات لضمان راحة الضيوف ومرتادي الفندق، وتنفيذ الأعمال بشكل سلس والإنتقال الى مستوى الفخامة الذي نتطلع إليه.”

وأضاف: “يسهم هذا المشروع الحضري في تحقيق التكامل بين فندق انتركونتيننتال مسقط والمشاريع الضخمة الأخرى المجاورة له، كالتوسعة المرفقة بدار الأوبرا السلطانية مسقط وفندق دبليو مسقط الجديد التابع لشركة عمران.”

من جهته قال تيري بيروت، المدير العام الإقليمي لمجموعة فنادق انتركونتيننتال في سلطنة عُمان: “تواصل انتركونتيننتال مسقط تعزيز مفهوم الضيافة لديها عبر إدخال هذه السلسلة من التحسينات على الغرف المعاد تصميمها بعناية لتلبية احتياجات المسافري العصريين، مع الأخذ في الاعتبار مكانة السلطنة كوجهة عالمية المستوى وسمات الضيافة العمانية العريقة وتراثها الغني.”

الجدير بالذكر أن الفندق استقبل مؤخراً أول ضيوفه في الغرف الفندقية المحدثة في إطار تدشين المرحلة الأولى من عملية التجديدات. وتتسم الغرف الجديدة بالبساطة والحيوية التي تعكس التراث العماني الغني، حيث تستخدم الألوان الفيروزية والتفاصيل المخملية بذكاء لإضفاء لمسة ناعمة على الأثاث. وتتميز الغرف بسرير بحجم كبير أو سريرين فرديين، وهي مرنة تمامًا لتلبية احتياجات رجال الأعمال والسياح على حد سواء. وتم تجهيز الغرف أيضًا بنظام إدارة يتحكم في الإضاءة وإعدادات التكييف، وأجهزة استشعار للحركة متقدمة لخدمة الضيوف بأكبر قدر من الكفاءة.

وقد شملت أعمال التجديد تطوير المدخل الجديد، وقاعة إنتظار الزوار، وافتتاح مقهى “تريت” في البهو الرئيسي الذي يقدم مفهوماً متجدداً للضيافة وخيارات متنوعة من القهوة والمشروبات الصحية.