الأخبار

“مجموعة عُمران توقع اتفاقية شراكة تطويرية مع “دار الأركان” لتطوير مشروع “عايدة” في يتي

30 مارس 2022

 أعلنت الشركة العُمانية للتنمية السياحية (مجموعة عُمران) – الذراع التنفيذية للسلطنة لتنمية وتطوير القطاع السياحي – عن توقيع اتفاقية شراكة تطويرية مع “دار الأركان”، الشركة العقارية الرائدة في المملكة العربية السعودية ومنطقة دول مجلس التعاون الخليجي؛ لتطوير مشروع “عايدة” ضمن المخطط العام لمشروع يتي السياحي المتكامل، والذي يعد أحد أكبر المشاريع السياحية والعقارية متعددة الاستخدامات في السلطنة.

ويعتبر هذا المشروع أول استثمار لشركة “دار الأركان” في سلطنة عُمان، ويهدف إلى تحفيز ودعم نمو القطاع السياحي والعقاري العُماني وفقاً لأهداف رؤية عُمان 2040. وتستثمر الشركتان في المشروع قرابة مليار ونصف دولار أمريكي، على أن يتم تطويره على ثلاث مراحل وبمساحة إجمالية تناهز 3.5 مليون متر مربع.

وبموجب هذه الشراكة، ستطور “دار الأركان” هذا المشروع متعدد الاستخدامات في منطقتي يتي وينكت على بعد 20 دقيقة من وسط مدينة مسقط، والتي تتفرد بتضاريس ومقومات جغرافية وسياحية متميزة، حيث يتألف المشروع الذي سيقام على ارتفاع 100 متر فوق شواطئ بحر عُمان من 3,500 وحدة سكنية ضمنها فيلات متوسطة الحجم ومنازل وشقق سكنية. كما سيحوي المشروع فندقين بمجموع 450 غرفة فندقية بالإضافة إلى ساحة للمقاهي والمطاعم ومنتزها يضم متاجر فاخرة وغيرها من المرافق العامة.

وبهذه المناسبة، قال هاشل بن عبيد المحروقي، الرئيس التنفيذي لمجموعة عُمران: “يسرنا التعاون مع ’دار الأركان‘ في هذا المشروع الرئيسي الذي يتم تطويره بخبرات عالمية المستوى؛ ويسرنا أكثر أننا نتشارك الرؤية ذاتها فيما يخص ممارسات البناء المتوازنة والمستدامة، وهذا عامل حاسم بلا شك في نجاح المشروع. لقد تم تصميم مشروع يتي السياحي المتكامل بشكل استراتيجي ليكون امتداداً لمدينة مسقط بما يعكس تقدمها ورؤيتها الحضرية المستدامة. وسيصبح هذا المشروع محط أنظار الجميع بعروضه السكنية والترفيهية والثقافية والتجارية التي ستضع عُمان على خارطة السياحة الإقليمية والعالمية”.

وأضاف: “سيصبح المشروع وجهة جذابة لما يحويه من العروض السكنية والترفيهية والثقافية، عدا عن تشجيع الاستثمار الأجنبي المباشر وتحفيز القطاعات الاقتصادية الرئيسية بما يتوافق مع مستهدفات رؤية عُمان 2040 والاستراتيجية الوطنية للسياحة في دعم الاقتصاد الوطني”.

من جانبه، قال زياد الشعار، نائب رئيس مجلس الإدارة في شركة دار الأركان للتطوير العقاري: “نحن متحمسون جداً للمشاركة في تطوير هذا المشروع الفريد الذي يدعم مساعي عُمان في توفير تجربة استثنائية للمقيمين والسياح، إذ يساهم تطوير منطقتي يتي وينكت في تعزيز العروض السياحية لسلطنة عُمان وترسيخ مكانتها كوجهة عالمية المستوى. ويرتكز مشروعنا هذا على تطلعاتنا الإستراتيجية في الارتقاء بمعايير وجودة قطاع العقارات في المنطقة، والأهم من ذلك أننا نتبع نهجاً مستداماً وصديقاً للبيئة في تطوير مشروع كبير متعدد الاستخدامات يتناسب مع خصائص المنطقة”. وأضاف: “عايدة تقام على مرتفعات في مكان هادئ خال من كل الضوضاء، مؤلفًة سمفونية جميلة بإطلالة رائعة على أحد أكثر مناظر الأفق في العالم التي تخطف الأنفاس، لتكون مكانًا مليئاً بالإلهام.”

يُذكر أن اتفاقية الشراكة وُقعت في جناح سلطنة عُمان بإكسبو 2020 دبي من قبل المهندس محمد بن سالم البوسعيدي، رئيس مجلس إدارة مجموعة عُمران، ويوسف الشلاش، رئيس مجلس إدارة شركة دار الأركان للتطوير العقاري.

ويعد “مشروع يتي السياحي المتكامل” أحد أكبر مشاريع التطوير الحضري لمجموعة عُمران في سلطنة عمان، حيث يمتد على مساحة إجمالية تزيد على أحد عشر كيلو متراً مربعاً. وقد تم تصميم المخطط العام للمشروع وفق مبادئ تضمن إرساء معايير مبتكرة في التنمية الحضرية وصناعة المكان، واتباع أسس معمارية تتناغم مع الطبيعة المحيطة الثرية.

ومواكبة مع الخطط الطموحة للسلطنة في التنويع الاقتصادي، يؤدي المشروع دورًا محوريًا في زيادة مساهمة قطاع السياحة في دعم الناتج المحلي الإجمالي للسلطنة. واستنادًا إلى مكانة مجموعة عُمران كذراع وطني فاعل في تنمية وتطوير القطاع السياحي سيساهم المشروع في توفير فرص استثمارية واعدة، وإيجاد الحوافز المناسبة لاستقطاب رؤوس الأموال والاستثمارات الأجنبية المباشرة.