الأخبار

مجموعة عُمران ومجموعة أوكيو توقعان اتفاقية لتعزيز التعاون في عدد من المجالات التنموية

30 أكتوبر 2022

وقّعت الشركة العُمانية للتنمية السياحية (مجموعة عُمران) مذكرة تعاون مع مجموعة أوكيو لتعزيز فرص التعاون في مجالات البحث والتدريب وتبادل الخبرات والمعارف وتنمية الموارد البشرية وإيجاد مبادرات مختلفة تهدف إلى تشجيع ممارسات الاستدامة، بجانب تعزيز الأنشطة المتعلقة بالقيمة المحلية المضافة وتمكين المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في قطاع السياحة.

 وقع المذكرة كلٌ من هاشل بن عبيد المحروقي، الرئيس التنفيذي لمجموعة عُمران، وأشرف بن حمد المعمري، الرئيس التنفيذي للموارد البشرية والتكنولوجيا وثقافة العمل في مجموعة أوكيو، وذلك في مركز عُمان للمؤتمرات والمعارض، بحضور عدد من المسؤولين من الجانبين.

نصّت مذكرة التعاون الموقعة على استكشاف فرص التعاون في مجالات تدريب وبناء الكفاءات الوطنية عبر تبادل الخبرات والمعارف بين موظفي مجموعة عُمران ومجموعة أوكيو، بالإضافة إلى تشجيع تطبيق ممارسات الاستدامة من خلال إيجاد مبادرات تعزز مجالات الاستدامة الاجتماعية والاقتصادية والبيئية والثقافية، وتعزيز أوجه التعاون في مجالات البحث والتطوير وتبادل الخبرات إلى جانب اكتشاف فرص التعاون بين الطرفين في مشاريع الاستثمار الاجتماعي وأنشطة تنمية المجتمع المحلي والقيمة المحلية المضافة ودعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وتمكينها.

 وفي هذا السياق، قال هاشل بن عبيد المحروقي، الرئيس التنفيذي لمجموعة عُمران: “تعمل مجموعة عُمران على تطبيق مبدأ الاستدامة وتعزيز القيمة المحلية المضافة عبر تبنّي مجموعة من المبادرات المبتكرة وإنشاء شراكات استراتيجية مع مختلف الجهات، هذا إلى جانب تمكين الكفاءات الوطنية والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة للمشاركة في مختلف الأنشطة والمبادرات. وإذ نؤمن بالدور الريادي لمثل هذه الشراكات ومساهمتها الفاعلة في تحقيق التنمية الوطنية، فإننا نحرص على تحقيق الاستفادة القصوى منها لتحقيق أهدافنا في تنمية القطاع السياحي بما يتوافق مع الإستراتيجية الوطنية السياحية ورؤية عُمان 2040”.

من جانبه، صرح أشرف بن حمد المعمري، الرئيس التنفيذي للموارد البشرية والتكنولوجيا وثقافة العمل في مجموعة أوكيو: “تسعى مجموعة “أوكيو” إلى التعاون مع مجموعة عُمران في مجالات البحث والتطوير  في مناطق عمليات أوكيو، وإيجاد مبادرات متنوعة تهدف إلى دعم التنويع الاقتصادي وتعزيز ممارسات الاستدامة في العديد من المجالات”. وأضاف: “انطلاقًا من إيماننا بالدور الريادي للكفاءات الوطنية في تحقيق أهداف التنمية، فإننا نعمل جنبًا إلى جنب مع مختلف الجهات لتحفيز هذه الكفاءات وتزويدها بمختلف المهارات المهنية”.

تعمل مجموعة عُمران مع مختلف المؤسسات الحكومية والخاصة لتحقيق أهدافها الوطنية الطموحة وإيجاد فرص ومبادرات مختلفة تساهم في زيادة إمكانيات قطاع السياحة وتطوير المشهد السياحي في السلطنة بما يتوافق مع إطار الاستدامة الذي تتبناه المجموعة، والذي يرتكز على أربعة محاور رئيسية وهي: الاقتصاد، والمجتمع، والبيئية، والتراث الثقافي.