حملة “في عُمان” تستمر في تقديم عروضها الحصرية

في إطار الجهود الحثيثة لتحفيز السياحة المحلية، تستمر حملة “في عُمان” التي أطلقتها الشركة العمانية للتنمية السياحية (عُمران) -الذراع التنفيذية الحكومية لتطوير القطاع السياحي في السلطنة-  في تقديم عروضها الحصرية والقيمة للمواطنين بهدف تشجيعهم للاستمتاع بالمقومات السياحية التي تنفرد بها السلطنة، والاستمتاع بمجموعة من التجارب والمغامرات السياحية المميزة عبر زيارة مختلف الأصول الفندقية التابعة لشركة عُمران في مختلف ربوع السلطنة.

وتميزت حملة “في عُمان” منذ تدشينها في يوليو الماضي بتقديم عروض وخصومات للمواطنين تصل إلى 50%  على الإقامة،  إضافة إلى تقديم مختلف التسهيلات والمزايا الأخرى كالأنشطة السياحية وتوفير الاقامة المجانية لطفلين وتقديم عدد من الوجبات من المطاعم المرموقة بهذه الأصول الفندقية والاستفادة من خدمات ومرافق الضيافة والاستجمام، حيث لاقت الحملة تفاعلاً ملموساً في الموسم السياحي الصيفي وخلال إجازة عيد الأضحى خاصة.

وفي إطار التجاوب الذي لاقته هذه الحملة، أطلقت شركة عُمران مسابقة تفاعلية عبر منصات التواصل الاجتماعي، بهدف إيصال الحملة لمختلف شرائح المجتمع، وسيحصل الفائزون بهذه المسابقة على جوائز قيمة، حيث ستقدم مسابقة حملة “في عُمان” فرصا لـ 26 فائزاً للحصول على جوائز قيمة تتمثل في باقة متنوعة من الهدايا للاقامة أو الاستمتاع بمرافق الضيافة المختلفة بالفنادق والمنتجعات التابعة للشركة.

وللمزيد من المعلومات عن الحملة والمشاركة في مسابقة “في عُمان” بالإمكان متابعة حساب التواصل الاجتماعي التابع لشركة عُمران على الانستجرام (@omrangroupom).

الجدير بالذكر أن الفنادق المشاركة بحملة “في عُمان” التي أطلقتها شركة عُمران تتوزع في مختلف مناطق السلطنة، ففي محافظة مسندم يقع فندقي أتانا خصب وأتانا مسندم، ومنتجع شاطىء دبا، وعلى سواحل الباطنة يقع منتجع ميلينيوم المصنعة، وفي محافظة مسقط كل من كراون بلازا بمركز عمان للمؤتمرات والمعارض ، وفندق دبليو مسقط ، وفندق انتركونينتال مسقط، وفي محافظة الداخلية أليلا الجبل الأخضر، وفي محافظة جنوب الشرقية منتجع رأس الجنز ومنتجع جزيرة مصيرة ، وفي الدقم فندقي : المدينة الدقم ، وفندق كروان بلازا الدقم أما في محافظة ظفار يشمل العرض فندق كراون بلازا صلالة للتمتع بأجواء الخريف، ليستطيع زوار هذه الفنادق الاستمتاع بالمرافق وقضاء أوقات ممتعة، إضافة إلى مختلف الأنشطة السياحية لمحبي الطبيعة والاسترخاء، أو حتى المغامرة.

  •  
  •  
  •